عرض مشاركة واحدة
قديم 01-07-2012, 06:25 AM   رقم المشاركة : 15

معلومات العضو

جلال الحسيني
عضو في القمة
 
الصورة الرمزية جلال الحسيني
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

جلال الحسيني غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي


 

الدرس 13 :
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العلمين وصلى الله على محمد واله واللعنة الدائمة على اعدائهم اجمعين

ان الاستخارة بالقرآن المجيد يحتاج الى معرفة بالآيات الكريمة لكي ان كانت اية رحمة عمل بها وان كانت اية عذاب يترك الفعل .
وان كان مع ذلك لايميز بين الفعل والترك من الاية الكريمة يمكنه ان يسال من له خبره ليدله على الرشد فيما خرجت له باذن الله تعالى .
ولابد ان يدقق المستخير بنيته هل هي لطلب الخير ام هو متفائل ش؟
الذي يتفاءل بالقران الكريم هو من يسال الله تعالى عن مستقبل امر من الامور كمن يسال الرب تعالى هي ياتي فلان اليوم او هل انني ساربح بالتجارة الفلانية وهذا فيه بحث سياتي ان شاء الله تعالى
واما المستخير هو من يسال الله تعالى ان يفعل الامر الفلاني ام يتركه ومن هذه الاستخارات :

بحارالأنوار 88 243 باب 4- الاستخارة و التفؤل بالقرآن .....
5- كِتَابُ الْغَايَاتِ، لِجَعْفَرٍ الْقُمِّيِّ صَاحِبِ كِتَابِ الْعَرُوسِ وَ الْمَكَارِمِ عَنْ أَبِي عَلِيٍّ الْيَسَعِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الْقُمِّيِّ قَالَ قُلْتُ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام إِنِّي أُرِيدُ الشَّيْ‏ءَ فَأَسْتَخِيرُ اللَّهَ فِيهِ فَلَا يَفِي وَ لِيَ فِيهِ الرَّأْيُ أَفْعَلُهُ أَوْ أَدَعُهُ فَقَالَ انْظُرْ إِذَا قُمْتَ إِلَى الصَّلَاةِ فَإِنَّ الشَّيْطَانَ أَبْعَدُ مَا يَكُونُ مِنَ الْإِنْسَانِ إِذَا قَامَ إِلَى الصَّلَاةِ أَيُّ شَيْ‏ءٍ يَقَعُ فِي قَلْبِكَ فَخُذْ بِهِ وَ افْتَحِ الْمُصْحَفَ فَانْظُرْ إِلَى أَوَّلِ مَا تَرَى فِيهِ فَخُذْ بِهِ إِنْ شَاءَ اللَّهُ .

توضيح :

فحينما يقوم الى الصلاة وبيده القران الكريم فيفتحه وينظر الى الاية الكريمة كما في الرواية .

انتهى الدرس 12 والحمد لله رب العالمين وغفر الله لنا ولكم


التوقيع

[IMG]D0c2[/IMG]

رد مع اقتباس