العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديات الثقافية العامة :. > المنتدى العام > منتدى حدث الساعة
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-30-2011, 12:36 PM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

المبين
عضو فعال جدا
 
الصورة الرمزية المبين
 

 

إحصائيات العضو







 

الحالة

المبين غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي السلطات السعودية تغلق احدى أكبر الحسينيات في الأحساء


 

شبكة راصد الإخبارية - 30 / 11 / 2011م - 8:35 ص



أمرت السلطات السعودية بإغلاق احدى أكبر الحسينيات في محافظة الأحساء دون ابداء أسباب واضحة ما للأذهان شبح الحملة الأمنية التي طالت في وقت سابق عشرات المساجد والحسينيات.
وذكرت مصادر حقوقية لشبكة راصد الاخبارية ان السلطات الأمنية أمرت بإغلاق حسينية بوحليقة حديثة التأسيس التي افتتحت أوائل العام.
وجائت أوامر الإغلاق في غمرة الاحتفالات الشيعية واسعة النطاق بمناسبة عاشوراء ذكرى استشهاد الإمام الحسين التي انطلقت الأحد.
ولم تعط السلطات تفسيرا واضحا لهذا الإجراء الذي ينذر بعودة التوتر مع المواطنين الشيعة المكوّن الأبرز في الأحساء.
وكانت المجالس الدينية مقامة في الحسينية بمشاركة القارئ الخطيب الشيخ علي الدهنين.
وشهدت الأحساء منذ أشهر هدوء لافتا بعد سنوات من حملة أمنية واسعة اعتقل خلالها المئات من المواطنين الشيعة وطالت بالاغلاق العشرات من المساجد والحسينيات والمجالس والمدارس الدينية.
وأعادت السلطات أوائل العام افتتاح أغلب المراكز الدينية المغلقة وأوقفت الاعتقالات لأسباب مذهبية.
غير ان اغلاق اكبر الحسينيات في الأحساء هذاا الأسبوع يعيد للاذهان شبح سنوات التوتر الأمني والطائفي في المحافظة.
يشار إلى أن السلطات السعودية تمتنع عن اعطاء مواطنيها الشيعة الذين تربو نسبتهم على أكثر من 10 بالمئة رخصا لبناء الحسينيات والحوزات العلمية دون تقديم مبررات واضحة.

 


 

التوقيع

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 09:25 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol