العودة   شبكة العوالي الثقافية > .: المنتديـــات الإسلامية :. > الـحــوار الإســـــلامي
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-06-2021, 05:00 AM   رقم المشاركة : 1

معلومات العضو

أسد الله الغالب
عضو في القمة

إحصائيات العضو







 

الحالة

أسد الله الغالب غير متواجد حالياً

 


 

افتراضي من عمر أخذ المهربون هذه الحركة ! من أمثلة قساوة عمر على البهائم


 

الآن عرفت من أين أخذ المهربون هذه الحركة ومن قدوتهم في ذلك أنه عمر وما أدراك ما عمر ! ...قساوة عمر في التعامل مع الحيوان ! خضوعه التام للزنباع! َ

الإصابة في تمييز الصحابة المؤلف: أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني تحقيق: عادل أحمد عبد الموجود وعلى محمد معوض الناشر: دار الكتب العلمية – بيروت الطبعة: الأولى ج 2 ص 470 ( وذكر الزّبير بن بكّار في «الموفقيات» ، عن المدائني، عن هشام بن الكلبيّ، عن أبيه- أنّ عمر خرج تاجرا في الجاهليّة مع نفر من قريش، فلما وصلوا إلى فلسطين قيل لهم: إنّ زنباع بن روح بن سلامة الجذامي يعشّر من يمرّ به للحارث بن أبي شمر. قال: فعمدنا إلى ما معنا من الذّهب فألقمناه ناقة لنا، حتى إذا مضينا نحرناها، وسلم لنا ذهبنا. فلما مررنا على زنباع قال فتّشوهم، ففتشونا فلم يجدوا معنا إلا شيئا يسيرا، فقال: اعرضوا عليّ إبلهم، فمرت به الناقة بعينها، فقال: انحروها. فقلت: لأي شيء؟ قال: إن كان في بطنها ذهب وإلّا فلك ناقة غيرها وكلها. قال: فشقوا بطنها، فسال الذهب، قال: فأغلظ علينا في العشر، ونال من عمر، فقال عمر في ذلك ).



إكمال تهذيب الكمال في أسماء الرجال المؤلف: علاء الدين مُغْلطاي بن قليج بن عبد الله البكجري الحنفي المحقق: أبو عبد الرحمن عادل بن محمد - أبو محمد أسامة بن إبراهيم الناشر: الفاروق الحديثة للطباعة والنشر الطبعة: الأولى ج 5 ص 78 ( وكان عاملا للحارث الأصغر الغساني على الصدقة في الجاهلية، فمر هشام بن المغيرة، وعمر بن الخطاب به، وقد جعلا ما لهما في بطن شارف من الإبل، ففتشهما فلم يجد معهما شيئا، ونظر إلى الشارف تذرف عيناها، فأمر بها فنحرت، واستخرج المال من كرشها، فأخذ منه حقه، ورد إليهما الفاضل، فقال عمر - رضي الله عنه - في ذلك:
متى ألق زنباع بن روح ببلدة ... لي النصف منه ‌يقرع ‌السن ‌من ‌ندم
»).

بالفديو علامتهم الشيخ محمد الحسن الددو
https://www.youtube.com/watch?v=jaVCG8RxmcI

جمل من أنساب الأشراف المؤلف: أحمد بن يحيى بن جابر بن داود البَلَاذُري تحقيق: سهيل زكار ورياض الزركلي الناشر: دار الفكر – بيروت الطبعة: الأولى ج 10 ص 301 «‌‌[سبب تأخر اسلام عمر] الْمَدَائِنِيّ عَن عِيسَى بْن زَيْد بْن دأب وَابْن جعدبة عَن صَالِح بْن كيسان وغيره قَالُوا: كَانَ إسلام عمر متأخرا، أسلم أخوه زَيْد بْن الخطاب قبله، وَكَانَ سبب تأخر إسلامه أنه خرج إِلَى الشام ومعه مال فلقيه قوم فخافهم فألقم المال ناقته فَقَالُوا: إنا ننكر سقوط عيني هذه الناقة وإنا لنحسبه قد ألقمها مالا كَانَ مَعَهُ فنحروها واستخرجوا الدنانير من بطنها، وَقَالَ بعضهم بل قاتلوه وأخذوا المال منه وشقوا مَا بين قصه إِلَى ثنته، فوأل [1] إِلَى أهل بيت من العرب فعالجوه، وأقام بالشام سنين وَقَالُوا سنتين وَقَالَ:
متى ألق ‌زنباع ‌بْن ‌روح ببلدة ... إِلَى النصف منه يقرع السن من ندم
ثُمَّ شخص إِلَى الْمَدِينَة وَقَالَ:
يَا ليت قد فصلن من معان ... يحملن من زيت ومن دهان
وزعفران كدم الغزلان
فقدم مَكَّة فكانت فِيهِ غلظة عَلَى الْمُسْلِمِينَ، فمر بثقل عامر بْن رَبِيعَة، وَهُوَ يريد الخروج إِلَى الحبشة مهاجرا فَقَالَ لامرأته: إِلَى أين يَا أم عَبْد اللَّهِ؟ قَالَت: إِلَى أرض اللَّه الواسعة إذ آذيتمونا حَتَّى يجعل اللَّه لنا فرجا ومخرجا، قَالَ: صحبكم اللَّه. فرأت منه رقة فأخبرت زوجها بِذَلِكَ فَقَالَ: أَوْ طمعت فِي إسلامه، لا يسلم حَتَّى يسلم حمار الخطاب
» ) وأعلام النبوة المؤلف: أبو الحسن علي بن محمد بن محمد بن حبيب البصري البغدادي، الشهير بالماوردي ط الأولى الناشر: دار ومكتبة الهلال – بيروت ص 208

ـــــــــــــــ الهامش ــــــــــــــــــــ
1 ـ الأخبار الموفقيات للزبير بن بكار المؤلف: الزبير بن بكار بن عبد الله القرشي الأسدي المكي تحقيق: سامي مكي العاني الناشر: عالم الكتب – بيروت الطبعة: الثانية (ص245 بترقيم الشاملة آليا):«413 - عَنِ الْمَدَائِنِيِّ، عَنْ هِشَامِ بْنِ الْكَلْبِيِّ، عَنْ أَبِيهِ، أَنَّ عُمَرَ خَرَجَ تَاجِرًا فِي الْجَاهِلِيَّةِ مَعَ نَفَرٍ مِنْ قُرَيْشٍ فَلَمَّا وَصَلُوا إِلَى فِلَسْطِينَ قِيلَ لَهُمْ: إِنَّ‌‌ ‌زِنْبَاعَ ‌بْنَ ‌رَوْحِ بْنِ سَلامَةَ الْجُذَامِيَّ يَعْشُرُ مَنْ يَمُرُّ بِهِ لِلْحَارِثِ بْنِ أَبِي شِمْرٍ، قَالَ: فَعَمَدْنَا إِلَى مَا مَعَنَا مِنَ الذَّهَبِ، فَأَلْقَمْنَاهُ نَاقَةً لَنَا، حَتَّى إِذَا مَضَيْنَا نَحَرْنَاهَا وَسَلِمَ لَنَا ذَهَبُنَا، فَلَمَّا مَرَرْنَا عَلَى زِنْبَاعٍ، قَالَ: فَتِّشُوهُمْ، فَفَتَّشُونَا، فَلَمْ يَجِدُوا مَعَنَا إِلا شَيْئًا يَسِيرًا، فَقَالَ: اعْرِضُوا عَلَيَّ إِبِلَهُمْ، فَمَرَّتْ بِهِ النَّاقَةُ بِعَيْنِهَا، فَقَالَ: انْحَرُوهَا.فَقُلْتُ: لأَيِّ شَيْءٍ؟ قَالَ: إِنْ كَانَ فِي بَطْنِهَا ذَهَبٌ وَإِلا فَلَكَ نَاقَةٌ غَيْرُهَا وَكُلْهَا.قَالَ: فَشَقُّوا بَطْنَهَا فَسَالَ الذَّهَبُ، قَالَ: فَأَغْلَظَ عَلَيْنَا فِي الْعُشْرِ، وَنَالَ مِنْ عُمَرَ.فَقَالَ عُمَرُ فِي ذَلِكَ:
مَتَى أَلْقَ ‌زِنْبَاعَ ‌بْنَ ‌رَوْحٍ بِبَلْدَةٍ ... لِي النِّصْفُ مِنْهُ يَقْرَعُ السِّنَّ مِنْ نَدَمْ» ) وتهذيب اللغة المؤلف: محمد بن أحمد بن الأزهري الهروي، أبو منصور المحقق: محمد عوض مرعب الناشر: دار إحياء التراث العربي – بيروت الطبعة: الأولى ج 1 ص 156 والأنساب = أنساب العرب = تَارِيخِ العَوْتَبِي المؤلف: أبو المنذر سلمة بن مسلم بن إبراهيم الصحاري العوتبي (العُمَاني الإباضي) نسبة الى عَوْتَب وهي منطقة في صُحار كانت تسمى في القديم: عوتب الخيام ص162 بترقيم الشاملة آليا) والفائق في غريب الحديث والأثر المؤلف: أبو القاسم محمود بن عمرو بن أحمد، الزمخشري جار الله المحقق: علي محمد البجاوي -محمد أبو الفضل إبراهيم الناشر: دار المعرفة – لبنان الطبعة: الثانية ج 1 ص 408 والمناقب المزيدية في أخبار الملوك الأسدية المؤلف: أبو البقاء هبة الله محمد بن نما الحلي المحقق: (محمد عبد القادر خريسات، صالح موسى درادكة) (كلية الآداب - الجامعة الأردنية) الناشر: مكتبة الرسالة الحديثة، عمان الطبعة: الأولى ص 67 والنهاية في غريب الحديث والأثر المؤلف: مجد الدين أبو السعادات المبارك بن محمد بن محمد بن محمد ابن عبد الكريم الشيباني الجزري ابن الأثير الناشر: المكتبة العلمية - بيروت، تحقيق: طاهر أحمد الزاوى - محمود محمد الطناحي ج 2 ص 99 ولسان العرب المؤلف: محمد بن مكرم بن على، أبو الفضل، جمال الدين ابن منظور الأنصاري الرويفعى الإفريقى الحواشي: لليازجي وجماعة من اللغويين الناشر: دار صادر – بيروت الطبعة: الثالثة ج 8 ص 264 وغريب الحديث المؤلف: إبراهيم بن إسحاق الحربي أبو إسحاق المحقق: د. سليمان إبراهيم محمد العايد الناشر: جامعة أم القرى - مكة المكرمة الطبعة: الأولى ج 3 ص 1027 و كناشه النوادر المؤلف: عبد السلام محمد هارون الناشر: مكتبه الخانجى الطبعة: الأولى ص 60

تابع بحوث أسد الله الغالب

 


 

التوقيع

أتمنى أن تعجبكم هذه المكتبة التي ثبتت مواضيعها وبحوثها في المنتديات الشيعية وجعل لها أقساما

http://www.room-alghadeer.net/vb/showthread.php?t=28225

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت المدينة المنورة. الوقت الآن : 04:10 PM.
جميع الحقوق محفوظة لشبكة العوالي الثقافية
ما ينشر في شبكة العوالي الثقافية لا يمثل الرأي الرسمي للشبكة ومالكها المادي
بل هي آراء للكتاب وهم يتحملون تبعة آرائهم، وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم

Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy by kashkol